الشهر الثاني من الحمل، ما أهّم التطورات على الأُم وجنينها؟

بحلول الأسبوع الخامس يدخل الحمل في شهره الثاني بحسب التقويم الذي يعتمده اختصاصيي النسائيّة والتوليد بعد توكيد الحمل، إذ يبدأ الشهر الثاني من الحمل في الأسبوع الخامس ويستمر حتى الأسبوع الثامن.

يواصل الجنين نموُّه وتطوُّره خلال هذا الشهر بالتزامن مع العديد من التغييرات التي تبدأ الحامل بمعايشتها والشعور بها جليًّا، ومع ارتفاع مستوى هرمون موجّهة الغدد التناسليّة المشيمائيّة البشريّة HCG في الدم تصبح دقّة فحص الحمل أعلى، ما يؤكّد إيجابيّته عند إجراؤه خلال الأسبوع الخامس.

حجم الجنين في الشهر الثاني لا يتعدّى حجم بذرة البرتقال بما يعادل 25.4 ملليمتر تقريبًا، ويكون رأسه كبيرًا مقارنةً ببقيّة جسمه.[1][2]

حجز مباشر مع دكتور نسائية وتوليد في الاردن

أعراض الحمل في الشهر الثاني

تبدأ الحامل بملاحظة مجموعة من التغيُّرات على جسمها يرافق ذلك ظهور بعض الأعراض التي قد تكون مزعجة وغير محتمَلة، مثل:[2][3][4]

  • الغثيان و/أو الاستفراغ.
  • الدُوار.
  • الشعور بالتعب والإرهاق؛ إذ إنّ الجسم يستهلك كميّة كبيرة من الطاقة خلال الأشهر الثلاثة الأُولى لبناء المشيمة وبعض الأجزاء الأُخرى المهمّة لنمو الجنين والحفاظ عليه، ما يتسبّب بإجهاد الجسم.
  • عدم تحمُّل المعدة لبعض أصناف الطعام.
  • فرط تكوُّن اللعاب.
  • تقلُّب المزاج بسبب تغيُّر مستويات الهرمونات وتذبذبها.
  • الحاجة المتكرّرة للتبوُّل.
  • الإصابة بالإمساك.
  • النُفاخ.
  • تغيُّرات في حجم الثديين أو الشعور بألم وتقرُّحات فيهما.
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام مع النفور منه في نفس الوقت؛ بسبب التغيُّرات الهرمونيّة.

استشارة اونلاين مع دكتورة نسائية وتوليد

تطوُّر الجنين في الشهر الثاني من الحمل

أبرز التطوُّرات التي تحدث للجنين خلال الشهر الثاني:[1][4][5]

  1. يتكوَّن القلب ويواصل خفقانه.
  2. يواصل الأنبوب العصبي تشكُّله، وهو الذي ينبثق منه لاحقًا في المراحل التالية كل من الدماغ، الحبل الشوكي والأعصاب الرئيسيّة التابعة للجهاز العصبي المركزي.
  3. تبدأ الأعضاء التناسليّة (الخصيتين أو المبيضين) بالتمايز خلال الأسبوع السابع أو الثامن من الشهر الثاني.
  4. يبدأ التجويف الهضمي بالتكوُّن أيضًا.
  5. تبدأ العظام بالتكوُّن واستبدال الغضاريف التي تشكّلَت سابقًا.
  6. تتطوَّر الأطراف (اليدين والقدمين)، وتبدو الأصابع موصولة بأغشية فيما بينها.
  7. تبدأ بعض الأعضاء بالنموّ، مثل: الأّذن الخارجيّة التي تبدأ كثنيّة صغيرة من الجلد على كِلا جانبي الرأس، الشفّة العلويّة، الجفون والعيون.
  8. يبدأ الحبل السُرِّي بالتكوُّن.

تغيُّرات الجسم في الشهر الثاني من الحمل

بالطبع ستبدأ بعض التغيُّرات الجسديّة الآن بإظهار نفسها بشكلٍ أوضح على الحامل، غالبًا ما تكون الأعراض والتغيُّرات خلال الثلث الأول من الحمل مزعجة لدى غالبيّة النساء، إلّا أنّها تزول تدريجيًا بعد ذلك.

تساهم التقلبات الهرمونيّة خلال الأشهر الأُولى من الحمل -تحديدًا- في إحداث عددٍ من التغييرات التي قد يتشابه بعضها مع تلك السابقة لموعد الدورة الشهريّة، مثلًا احتباس السوائل في الجسم وانتفاخه الناجم عن ذلك قد يكون شائعًا خلال الفترة الأُولى من الحمل، إضافة إلى تقلبات المزاج وتذبذب الحالة النفسيّة التي تصاحب هذه الفترة إلى أن تبدأ الهرمونات بالانضباط التدريجي.

من التغييرات المُزعجة التي تحدث للمرأة الحامل في الأشهر الأُولى من الحمل بما فيها الشهر الثاني، هي زيادة حاسّة الشّم لديها بحدّة، بحيث تتحوَّل الكثير من روائحها المفضّلة لتصبح مصدر ضيق يُفضِي للغثيان غالبًا.

مع بداية الشهر الثاني من الحمل وفي الأسبوع الخامس تحديدًا ينتِج الجسم كميّة كبيرة من الهرمونات، منها الإستروجين الذي يساعد في رفع مستويات هرمون HCG وهرمون البروجستيرون. [3]

تتمثَّل وظيفة البروجستيرون بكُل من:[2]

  • مساعدة المشيمة على أداء وظيفتها والحفاظ على دورها.
  • منع العضلات الملساء في الرحم من الانقباض.
  • تحفيز أنسجة الثدي على النمو.

أمّا هرمون HCG الذي يصل لأعلى مستوياته خلال الأسبوع السادس من الشهر الثاني للحمل، فإنّ من وظائفه الرئيسيّة:[6]

  • تنظيم مستويات هرمون البروجستيرون وتعزيز إنتاجها.
  • تعزيز ودعم الجسم الأصفر Corpus luteum لاستمراريّة إفراز هرمون البروجستيرون حتى اكتمال المشيمة، وذلك مع الحِفاظ عليه داخل المبيض دون خروجه منه.

استشارة عبر الانترنت مع طبيب نسائية وتوليد

نصائح للحامل في الشهر الثاني من الحمل

تحتاج معظم النساء خلال فترات حملهِن لاتبّاع مجموعة من النصائح والإرشادات التي من شأنها أن تساهم في تحسين فترة الحمل على الأم والجنين في ذات الوقت، وتقليل فرص حدوث المضاعفات بقدر المستطاع، من أهّم النصائح التي غالبًا ما يقدّمها الخبراء للحامل في شهرها الثاني، كل من الآتية:[7][8]

  • ترتيب موعد مع اختصاصي النسائيّة والتوليد لبدء المتابعة الدوريّة للحمل والتي ستستمر على مدار الأشهر القادمة حتى موعد الولادة.
  • تناول وجبات طعام أكثر بكميّات أقل؛ وذلك بغرض التقليل من فرص اضطراب المعدة والغثيان الذي قد ينجم عن خلوّ المعدة من الطعام، ولتجنُّب انخفاض مستويات السكر في الدم أيضًا.
  • الامتناع عن التدخين.
  • محاولة تناول الأطعمة الصحيّة الغنيّة بالمواد الغذائيّة الضروريّة للجسم خلال هذه الفترة، مثل: الخضراوات الورقيّة، الفواكه، البروتينات الحيوانيّة قليلة الدسم، الحبوب، البذور والمكسّرات.
  • تجنُّب الإفراط في تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • تجنُّب مشتقّات الألبان غير المبسترة، اللحوم غير المطبوخة والأسماك التي تحتوي على مستويات عالية من الزئبق.
  • الحصول على الحصص اليوميّة المطلوبة من الفيتامنيات والمعادن بتناول المكمّلات الغذائيّة بالجرعات الأنسب بتوصية من الطبيب المختّص.
  • ممارسة أنواع معيّنة من التمارين الرياضيّة بانتظام، لتقوية العضلات.

مقالات ذات صِلة

المراجع

  1. Cleveland Clinic. 2020. Fetal development: Stages of growth. Retrieved from https://my.clevelandclinic.org/health/articles/7247-fetal-development-stages-of-growth
  2. Donaldson-Evans C. 2020. Week by week: 5 Weeks pregnant. Retrieved from https://www.whattoexpect.com/pregnancy/week-by-week/week-5.aspx
  3. Nwadike VR. 2020. What to expect at 2 months pregnant. Retrieved from https://www.healthline.com/health/pregnancy/2-months-pregnant
  4. Hunterdon Healthcare. (n.d.). Pregnancy month by month: Pregnancy second month. Retrieved from https://www.hunterdonhealthcare.org/service/maternity/pregnancy-month-by-month/pregnancy-second-month/
  5. Planned Parenthood. (n.d.). What happens in the second month of pregnancy? Retrieved from https://www.plannedparenthood.org/learn/pregnancy/pregnancy-month-by-month/what-happens-second-month-pregnancy
  6. Bancos, I. 2018. Human Chorionic Gonadotropin Hormone (HCG). Retrieved from https://www.hormone.org/your-health-and-hormones/glands-and-hormones-a-to-z/hormones/human-chorionic-gonadotropin-hormone-hcg
  7. Klepchukova A. (n.d.). Pregnancy week by week: 5 Weeks pregnant. Retrieved from https://flo.health/pregnancy/week-by-week/5-weeks-pregnant
  8. Johnson T. 2020. Your pregnancy week by week: Weeks 5-8. Retrieved from https://www.webmd.com/baby/guide/your-pregnancy-week-by-week-weeks-5-8#2

مصدر الصورة: Cochard LR. 2002. Netter's Atlas of Human Embryology. U.S.A: Icon Learning Systems LLC.

#دكتور نسائية وتوليد #استشارة اونلاين مع دكتورة نسائية #الشهر الثاني من الحمل #هرمون البروجستيرون