الطب عن بُعد يقود التغيير في آليّة تقديم الخدمات الطبية: الاستشارة عبر الانترنت وحجز موعد مع طبيب، كيف يتّم ذلك؟

لطالما ألقت الأزمات والجوائح العالميّة بظلالها على العالم دولًا وشعوبًا في أزمنةٍ مختلفة وتسبّبت بالعديد من العواقب التي أطاحت بالكثير من القطاعات وقلبت الموازين، ولأنّ نهج الشعوب هو البحث عن الحياة والاستمرار في عِمارة الأرض، فقد أسفرت العديد من النوازل عن مُستحدثاتٍ إيجابيّة أطاحت بكثيرٍ من العادات والثقافات السائدة وأنبتت مكانها ما قد يُحقّق التقدُّم ويعوّض الخسائر البشريّة والاقتصاديّة الناتجة.

شاع في الآونةِ الأخيرة مصطلح "الطب عن بُعد" Telemedicine في كثيرٍ من الأوساط وعبر جُّل منصات التواصل الاجتماعي، ولعلّ جائحة كوفيد-19 التي عمّت العالم من شرقه إلى غربه كانت اللاعب الرئيس وراء انطلاق شهرة "التطبيب عن بُعد" لتغزو فضاءات الإنترنت بهذه السرعة الفائقة، فتكون بلسمًا يداوي جِراح بعض الشركات والقطاعات المَعنية التي تنفّست الصعداء من خلال نافذة الطب عن بُعد بَعد الإغلاقات الشديدة والصارمة التي أعلنتها الحكومات، ناهيك عن الفائدة الجمّة التي جناها المرضى والأطبّاء.

استشارة أونلاين مجانية مع نخبة من أفضل الأطبّاء في الاردن

حجز موعد مع دكتور اون لاين

نبذة عن "الطب عن بعد" Telemedicine

يُعرّف مصطلح الطب عن بُعد Telemedicine بأنّه استخدام وسائل تكنولوجيا الاتصالات الحديثة للمساعدة في تقديم الخدمات الصحيّة العلاجيّة أو الاستشارات الطبيّة؛ وذلك عبر الاتصال المرئي و/أو المسموع بين المريض والطبيب اللذين قد تفصل بينهما مسافات بعيدة. وعلى الرغم من حداثة الانتشار الواسع الذي يُحقّقه مصطلح "الطب عن بُعد" أو "التطبيب عن بُعد" إلّا أنّه لا يُعدّ وليد اللحظة، إنمّا تُسجّل المراجع العلميّة في هذا الشأن بأنّ الإشارة لخدمات الرعاية الصحيّة عن بُعد Telehealth كان في بادىء الأمر من خلال ورقة بحث علمي نُشِرت عام 1950، بحيث لم تُذكَر الطب عن بُعد تحديدًا، إنمّا أتت على مصطلحات مختلفة نوعًا ما مثل Telognosis (تعني التشخيص عن بُعد) وجُمَل أُخرى قريبة جدًا مثل: التشخيص عبر التلفاز Diagnosis by television والاستشارة عبر التلفاز Consultation via television، وقد استهدفت مثل هذه الخدمات تقديم المعونة الطبيّة للأشخاص الذين يقطنون الأماكن النائية أو الذين تقطّعت بهم السُبُل للوصول لأقرب مركزٍ صحيّ أو مستشفى للحصول على الرعاية اللازمة.

اسال طبيب اونلاين

دكتور أونلاين مجانا

الطب عن بُعد والتطورات التي مرّ بها

بينما أُشير لمصطلح "الطب عن بُعد" أول مرة في مرجعٍ علميٍّ مُوّثق عام 1974، وهو ما أسفر عنه البحث على صفحات الإنترنت في هذا الصدد، أمّا الاستخدام الفعليّ للطب أو التطبيب والتداوي عن بُعد فهو غير معلوم على وجه التحديد، فربمّا يعود لقرونٍ مضت خصوصًا خلال الحروب العالميّة وما فرضه الواقع وقتها من ضرورة استخدام وسائل التواصل المُتاحة التي كانت تتمثّل بالهاتف ثم موجات الراديو لنقل المعلومات والوثائق الطبيّة للأطبّاء ومراكز العلاج المَعنية بُغية تشخيصها؛ وذلك لتعذُّر وصول المرضى للمُنشآت الصحيّة نتيجة ظروف الحرب، أيضًا ساهمت رحلات الفضاء الخارجيّة بتعزيز الاستفادة من الطب عن بُعد عبر الحاجة الماسّة لمراقبة الوظائف الحيويّة (ضغط الدم، معدل التنفس، درجة حرارة الجسم) لرواد الفضاء على متن مركباتهم الفضائيّة في ظلّ انعدام الجاذبية الأرضية خارج حدود الغلاف الجوّي الأرضي، بالتالي تمكّن الاختصاصيين في مواقعهم الأرضيّة من متابعة ما يجري من تغيُّرات في أجسام هؤلاء الروّاد والتعامل مع الحالات الطارئة التي قد تحدث عبر الاتصال المرئي والمسموع.

تطبيق خدمات الطب عن بعد في بعض التخصصات الطبيّة

وقد بدأ تطبيق الطب عن بُعد في عدّة حقول وتخصصات كان لها السَبق في الاختبار، إذ تَبنّى مجموعة من الاختصاصيين فكرة إيصال الخدمات العلاجيّة من خلال توفير المعلومات التشخيصيّة الخاصّة بالمرضى من داخل غرفة العلاج أو من منزله وربطه مع الاختصاصي المسؤول عبر الكاميرا بالصوت والصورة دون الحاجة لوجوده الجسدي في المُنشأة الصحيّة، إذ يكفي أن يقوم المريض بإرسال معلوماته السريريّة من فحوصات مخبريّة أو أشعة وغيرها وقد اتُفِق على أن تشمل هذه التخصصات في بادىء الأمر كُل من: التخدير، الأمراض الجلدية، أمراض القلب، الطب النفسي، الأشعة، العناية بالحالات الحرجة والأورام، وقد حقّقت هذه الخدمة نجاحًا ملحوظًا ذلّلت من خلاله الصِعاب التي كان يُواجهها قطاع الرعاية الصحيّة من خلال عدم توافر اختصاصيين بحقول طبيّة معيّنة رغم الحاجة إليها، بالتالي ساعد في سدّ العجز الحاصل جرّاء نقص الطواقم الطبيّة، فقد تمكّن الأطبّاء من تشخيص بعض الحالات بعد إرسال الفحوصات والتقارير وربمّا صور الأشعة -إن وُجدت- عبر البريد الإلكتروني.

إضافة إلى ذلك، فقد وفّر التطبيب عن بُعد على المرضى والأطبّاء تكاليف التنقُّل عبر مسافات طويلة خصوصًا لأولئك الذين يقطنون الأماكن الريفيّة خارج المدن الرئيسيّة، إلى جانب دورها في تعزيز مستوى الرعاية الصحيّة عبر رفع قدرة الأطبّاء على متابعة مرضاهم خلال فترات زمنيّة متقاربة عِوضًا عن الانتظار لأشهر إلى حين الحصول على ما يلزم من تشخيصٍ أو علاج.

استشارة نفسية اونلاين

استشارة دكتور جلدية اون لاين

فوائد الطب عن بُعد للمرضى والأطباء

ممّا لا شكّ فيه بأنّ ثمرة التطور الذي شَهِده الطب عن بُعد قد آتت أُكلَها ولو بعد حِين، إذ إنّ الجهات التي غَنِمَت منه مكاسبًا جمّة كانت كفيلة لأن تصعد به ليتصدّر قائمة الحلول البديلة في أوقات الأزمات. ويمكن تلخيص جوانب استخدامات الطب عن بُعد بالتالية:

  • تقديم الاستشارات الطبيّة وبعض الحلول العلاجيّة للمرضى القاطنين في أماكن تبعد مسافات طويلة عن عيادات الأطباء أو المستشفيات، أو لأولئك الذين يسكنون القرى النائية.
  • الإشراف على الحالات الحرجَة وتقديم يد العَون بالسرعة الممكنة عند تعذُّر الوصول.
  • متابعة المرضى في بيوتهم وتقديم الرعاية أولًا بأول تِبعًا للمُستجدات الصحيّة، ممّا ساعد بتوفير الوقت والتكلفة على كِلا الطرفين.
  • الإشراف على مقدّمي الرعاية الصحيّة من غير الأطبّاء في العيادات المُتنقلة ومتابعة ما يستجّد لديهم من حالات.
  • تقديم العَون للمُمرضين والمُمرضات أثناء قيامهم بواجباتهم تِجاه المَرضى.
  • مساعدة الجامعات في تقديم خدماتها وأنشطتها الطبيّة والبحثيّة لطلبة الطب والجهات الراغبة بذلك في مختلف المناطق.

حجز موعد مع دكتور مجانا

مكالمة مع طبيب اونلاين

الطب عن بعد وجائحة كورونا (كوفيد-19)

مع إعلان منظمة الصحة العالميّة منتصف آذار الفائت فيروس كورونا جائحةً عالميّة أطلقت جُل دول العالم صفّارات الإنذار إيذانًا بفرض حظرٍ كُلّي وشامل في بعضٍ منها وجزئيّ في البعض الآخر، وبالطبع نجَم عن ذلك تعطيل كافة القطاعات التي كانت تُدير عجلة الحياة اليوميّة، فكان لا بُدّ من أن تَركَن الدول للحلول السريعة والفعّالة خصوصًا في مجال الرعاية الصحيّة، إذ إنّ قطاع الصحّة يجب أن يبقى عاملًا رغم كل الظروف فالمرض أولًا لا يعرف إجازة أو توقُّف وحياة المرضى لا تستطيع الانتظار حتى أجلٍ غير معلوم.

لعِب الطب عن بُعد دورًا فاعلًا في تقديم الحلول البديلة التي ساعدت الأطبّاء والكوادر الطبيّة عامّة في البقاء على تواصلٍ مع المرضى وتخفيف العبء الذي ولّدته جائحة كوفيد-19 على المستشفيات والمراكز الصحيّة، إلى جانب المُساعدة في التزام مبادىء السلامة العامّة عبر تنفيذ مبدأ التباعد الاجتماعي والاكتفاء بإجراء مواعيد واستشارات مع الأطباء عبر الفيديو من المنزل دون الحاجة للخروج.

استشارة دكتور نسائية وتوليد

استشارات طبية لمرضى السكري

فوائد التطبيب عن بُعد خلال أزمة فيروس كورونا

وقد كان للطب عن بُعد العديد من الإسهامات الفعّالة والناجحة في ذروة انتشار فيروس كورونا المُستجَد SARS-CoV-2، يُذكَر منها:

  • إتاحة الفرصة للأطبّاء لمتابعة مَرضاهم ممّن يُعانون من الأمراض المُزمنة مثل: ارتفاع ضغط الدم، السكري وارتفاع الكولِسترول وغيرها أو كِبار السّن، بالتالي تجنيبهم فرص التعرُّض للإصابة بعدوى كورونا التي قد تنتقل إليهم من المُستشفيات أو نتيجة التعامل المباشر مع الكادر الطبّي، يُذكَر بأنّ أصحاب هذه الأمراض هُم الأكثر عُرضة للإصابة بمضاعفات قد تكون خطيرة في حال تعرُّضهم لفيروس كورونا المُستجَد.
  • تشخيص بعض الحالات التي كانت تشتكي من أعراض طفيفة يُشتَبه بأنّها مؤشرات للإصابة بكوفيد-19 وتقييمها، ما أتاح التعامل مع هذه الحالات حسب الأولويّة.
  • توفير وقت الانتظار في العيادة على المريض، وتخفيف الاكتظاظ.
  • توفير تكاليف التنقُّل والمواصلات اللازمة للوصول لعيادة الطبيب أو المستشفى، وتقليل فرص الاحتكاك المباشر بين الناس، قدر المُستطاع.
  • تقديم استشارات عن بُعد "أونلاين" للحالات غير العاجلة، مثل: تعديل جرعات الأدوية، المُساعدة في وضع أنظمة غذائيّة للمرضى أو تحديثها، تجديد الوصفات الدوائيّة وغير ذلك.
  • العناية ببعض الحالات العاجلة في الوقت المناسب.
  • تقديم الرعاية اللازمة لمرضى كوفيد-19 في الدول ذات الموارد المحدودة.

التحدث مع طبيب اون لاين

استشر طبيب اونلاين

الأسئلة الشائعة حول الطب عن بُعد؟

تشغل بال الكثيرين العديد من الاستفسارات والأسئلة حول خدمات التطبيب عن بُعد، لا سيّما بسبب انتشارها الجارف مؤخرًا، وأكثرها شُيوعًا الآتية:

  • هل الاستشارات الطبيّة من خلال الإنترنت آمنة؟

نعم، توفّر الأنظمة التي تستخدمها الشركات الحاضنة لخدمات الاستشارات وحجوزات الأطباء عن بُعد برامج بقيود وضوابط توفّر الحماية والسريّة للمعلومات، الفحوصات وتقييمات الأطباء للمرضى والمُستفيدين بشكلٍ عام من هذه الخدمات.

  • ما هي الترتيبات المُسبقة للاستشارة أونلاين؟

تُعد الترتيبات التي تسبق الاستشارة أونلاين سهلة ومُيّسرة، فمثلًا يتطلّب إجراء استشارة أونلاين مع طبيب ما عبر تطبيق طبكان للحجوزات الإلكترونيّة أولًا تحميل التطبيق، من ثمّ تسجيل الدخول من خلال رقم الهاتف الذي سيتّم إجراء الاستشارة منه، يُذكَر بأنّ الشركة تقوم بشرح وتسهيل إجراء الخطوات للمرضى الراغبين بالاستفادة من هذه الخدمة من خلال موظفين مُتخصّصين والاستعانة بروابط تحتوي على "فيديوهات" تدريبيّة يتّم إرسالها للراغبين.

  • ما هي تكاليف حجز موعد مع دكتور أونلاين؟

تختلف سياسات الشركات بما يتعلّق بالتكاليف التي تفرضها على خدماتها الإلكترونيّة، إلّا أنّ بعضًا منها قدّم هذه الخدمة بشكل مجاني مثل طبكان.

  • ما هي تكاليف الاستشارة أونلاين؟

تختلف قيمة الاستشارة أونلاين من طبيب إلى آخر، ومنهم من يُقدّمها مجانًا.

  • هل يتّم تقديم خدمة استشارة أونلاين مجانا؟

أحيانًا يتّم تقديم هذه الخدمة مجانًا، إلّا أنّ ذلك يعتمد على الطبيب واختصاصه.

  • ما هي طريقة دفع كشفية الطبيب أو التكلفة المُترتبّة على المريض؟

تُتيح بعض التطبيقات عدّة طرق للدفع، فمثلًا توفّر طبكان طرق الدفع التالية: Credit Card، تطبيق PayPal، eFAWATEERcom (إي فواتيركم).

  • ما هي الشركات التي تقدّم خدمة الاستشارة الطبية أونلاين في الوطن العربي؟

بدأت بعض المراكز الصحيّة والمُستشفيات بتوفير خدمة الاستشارة أو التطبيب عن بُعد، أيضًا عكفت بعض الشركات على تطوير منصاتها الإلكترونيّة بحيث تبدأ باستيعاب طلبات التطبيب عن بُعد، ولعلّ شبكة "طبكان Tebcan" تُعد أحد الشركات الرائدة في المنطقة العربيّة، فقد استطاعت انتزاع ثقة المَرضى والأطبّاء ووفرّت خدمة "استشارة أون لاين" و "حجز دكتور أون لاين" في وقت قياسي إبّان ذروة جائحة فيروس كورونا.

  • هل الأطباء الذين يقومون بتقديم خدمات الاستشارة عن بُعد مؤهلين لتقديم ذلك؟

بالطبع، ففي حال كانت الخدمة مُقدّمة من مستشفى أو مركز صحّي فإنّ الطبيب لديها يتبع لنقابة الأطبّاء بالضرورة، ما يؤكّد مصداقية ما يحمل من شهادات، أمّا في حال كانت الخدمة مُقدّمة بواسطة أحد شركات الحجوزات الطبيّة الإلكترونيّة مثل "طبكان"، فإنّها تضمن تسجيل الأطباء ذوو الكفاءات من حَمَلة الشهادات المُعتمدة وتُمكّن المرضى والزوّار من استعراض ملفات الأطبّاء الشخصيّة والتحقُّق ممّا يحملونه من شهادات وخبرات.

استشارة طبيب أطفال اون لاين

استشارة اخصائي تغذية

استشارة طبيب نفسي اونلاين

----------------------------------------------------

كتابة: ليلى عدنان الجندي، آخر تحديث: 27 يوليو 2020

----------------------------------------------------

المراجع

  1. Zundel KM. 1996. Telemedicine: history, applications, and impact on librarianship. Bull Med Libr Assoc. 84(1). Retrieved from https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC226126/pdf/mlab00098-0087.pdf
  2. GERSHON-COHEN J, COOLEY AG. Telognosis. Radiology. 55(4). Retrieved from https://pubs.rsna.org/doi/pdf/10.1148/55.4.582
  3. Marilyn J Field. 1996. Telemedicine: A Guide to Assessing Telecommunications in Health Care. Washington, DC: The National Academies Press.
  4. Rockwell KL and Gilory AS. 2020. Incorporating Telemedicine as Part of COVID-19 Outbreak Response Systems. Am J Manag Care. 26(4):147-148.Retrieved from https://www.ajmc.com/journals/issue/2020/2020-vol26-n4/incorporating-telemedicine-as-part-of-covid19-outbreak-response-systems
  5. Mayo Clinic Staff. 2020. Telemedicine: How to have an online visit with your doctor. Retrieved from https://www.mayoclinic.org/questions-about-telemedicine/art-20485831

#الطب عن بُعد #استشر طبيب اونلاين #طبكان #استشارة طبيب نفسي اونلاين #Telemedicine