18 غرام من الفطر يوميًا يُقلّل خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 45%، دراسة حديثة

للفِطر Mushroom العديد من الفوائد الصحيّة التي أكسبته أهميّة حجزت له مكانًا ثابتًا على موائدنا، ليغدو طبقًا مميزًا يُضفي قيمة غذائيّة عالية إلى جانب مذاقه الشهيّ.

يضُم الفِطر العديد من الأنواع الصالحة للأكل، وعلى الرغم من أنّ البعض قد يتعثّر بأنواعٍ مختلفة تفترش البريّة، إلّا أنّه من الصعب تمييز السّام منها، لِذا غالبًا ما يُنصَح بالحصول على الفطر من المحال التجاريّة المُرخصّة لبيع الفِطر وغيره من الخضراوات، لتجنُّب حالات التسمُّم التي قد تحصُل نتيجة تناول نوع غير صالح للأكل.

ممّ يتكوَّن الفِطر؟

تنعكس المكوّنات الغنيّة التي يعُجّ بها الفِطر بأنواعه على قيمته وما يمكن أن يُقدّمه لصحّتنا، فهو يتكوّن من مُضادّات الأكسدة التي تتصدّر العديد من الوظائف المهمّة في الجسم، إذ يتكوَّن من مجموعة من العوامل المُضادّة للأكسدة، مثل: السيلينيوم، فيتامين C والكولين، ويتلخّص دور مُضادّات الأكسدة في الجسم، من خلال قدرتها على تخليص الجسم من الشوارد الحرّة التي قد تتراكم في الخلايا ما يُزيح عنها أعباء ما قد تواجهه من مشاكل فيما إذا طال مكوث هذه الشوارد في الجسم.

أيضًا يتكوّن الفِطر من "بيتا جلوكان" Beta glucan وهو أحد أشكال الألياف الذائبة التي تتواجد بكثرة في أنواع الفِطر التالية: الفِطر المحاري Oyster وفطر شيتاكي Shiitake.

الفيتامنيات تملك حيّزًا في الفِطر أيضًا، تحديدًا فيتامينات B: رايبوفلافين، نياسين وحمض البانثونيك، ولكُلٍ منها دورٌ يلعبه في رفع كفاءة بعض أعضاء وأجزاء الجسم.

أمّا المعادن، فيحتوي الفِطر على النحاس والبوتاسيوم منها، أمّا النحاس فيستطيع الجسم الحصول على ثلث حصّته اليوميّة منه تقريبًا بعد تناول ما يُعادل كوب من الفِطر، بينما يحتوي فطر بورتوبيللو Portobello على كميّة عالية من البوتاسيوم في ما مقداره ثُلثي كوب مطبوخ من هذا الفِطر.

استشارة أون لاين مع اختصاصي تغذية وحميات

الفطر يقي من السرطان، سرطان الثدي تحديدًا

في دراسة نُشِرت مؤخرًا أضاف الباحثون معلومة جديدة لقائمة الفوائد الصحيّة التي يمتلكها الفطر، إذ إنّه وعلى إثرِ تحليل مجموعة من الدراسات المَنشورة التي وصل عددها إلى 17 دراسة بين يناير 1966 حتى أكتوبر 2020 ذات الصِلة بتناول الفطر وعلاقته مع تقليل خطر الإصابة بمرض السرطان، تضمَنّت 19500 من مرضى السرطان، وقد خلُصَت الدراسة إلى أنّ زيادة تناول الفطر يُخفّض من معدل الإصابة بالسرطان بشكلٍ عام بما نسبته 45% خصوصًا بعد تناول ما يُعادل 18 غرامًا منه، وقد لُوحِظ انخفاض معدل الإصابة بسرطان الثدي تحديدًا لدى الأشخاص الذين استهلكوا الفطر، ما يعني بأنّ إضافته للمائدة قد يكون عاملًا واقيًا ضدّ سرطان الثدي.

الفطر وسرطان البروستات

توصَّل مجموعة من العلماء اليابانيين إلى أنّ تناول 1 إلى 2 من حبّات الفطر خلال الأسبوع الواحد قد يُسهم في الوقاية من سرطان البروستات لدى الرجال، تحديدًا لمن تزيد أعمارهم عن 50 عامًا. [4]

الفطر والصحّة العقليّة

للفطر أيضًا خاصيّة في الوقاية من الخرَف والحِفاظ على الصحّة العقليّة لِما يحويه من مكوّنات تمنع نمو البروتينات الأميلوديّة ذات العلاقة مع الخرَف ومنها ما يعمل كمُضادّات أكسدة، ففي دراسة استهدفت 663 رجلًا وامرأة من الصين بأعمار تساوي 69 عامًا وأكثر [5]، أشارت نتائجها إلى أنّ زيادة تناول الفطر لدى مجموعة منهم قلّل من خطر الإصابة بالخلل الإدراكي الطفيف Mild Cognitive Impairment بنسبة وصلت 52%، بينما خلُصَت دراسة أُخرى أُجريَت على أكثر من 13 ألف مُشترك من اليابان إلى أنّ تناول الفطر باستمرار يرتبط بشكل واضح مع انخفاض معدلات الإصابة بالخرَف. [6]

الفطر والبكتيريا النافعة في التجويف الهضمي

يحتوي الفِطر على السُكريّات المُتعدّدة Polysaccharides التي تُعدّ غذاءً للبكتيريا النافعة التي تتعايش في جهازنا الهضميّ وترفع من كفاءة عمله، وقد أثبتت بعض الدراسات أنّ السكريّات المُتعدّدة من الفطر تستطيع تحفيز نمو البكتيريا النافعة مثل: Bifidobacterium و Lactobacillus ، إضافة إلى قدرتها على العبور عبر المعدة باتجاه القولون دون أن تتأثّر أو تتغيّر لتُسهِم في نمو البكتيريا النافعة فيه، وهذه الخواصّ يمتلكها الفطر ما يزيد من أهميّته لصحّة أجسامنا. [7]

مقالات ذات صِلة

المراجع

  1. Ware M. 2019. What is the nutritional value of mushrooms? Retrieved from https://www.medicalnewstoday.com/articles/278858
  2. Djibril M, et al. 2021. Higher mushroom consumption is associated with lower risk of cancer: A systematic review and Meta-analysis of observational studies. Adva Nutr, Retrieved from https://academic.oup.com/advances/advance-article-abstract/doi/10.1093/advances/nmab015/6174025?redirectedFrom=fulltext
  3. Goldman R. Are mushrooms good for you? Retrieved from https://www.healthline.com/health/food-nutrition/are-mushrooms-good-for-you
  4. Zhang S, et al. 2020. Mushroom consumption and incident risk of prostate cancer in Japan: A pooled analysis of the Miyagi cohort study and the Ohsaki cohort study. Int J Cancer, 146(10): 2712-2720. Retrieved from https://onlinelibrary.wiley.com/doi/full/10.1002/ijc.32591
  5. Feng L, et al. 2019. The Association between Mushroom Consumption and Mild Cognitive Impairment: A Community-Based Cross-Sectional Study in Singapore. J Alzheimers Dis. 68(1): 197-203. Retrieved from https://content.iospress.com/articles/journal-of-alzheimers-disease/jad180959
  6. Zhang S, et al. 2017. Mushroom Consumption and Incident Dementia in Elderly Japanese: The Ohsaki Cohort 2006 Study. J Am Geriatr Soc. 65(7): 1462-1469. Retrieved from https://agsjournals.onlinelibrary.wiley.com/doi/10.1111/jgs.14812
  7. Nowak R, et al. 2018. The preliminary study of prebiotic potential of Polish wild mushroom polysaccharides: the stimulation effect on Lactobacillus strains growth. Eur J Nutr. 57(4): 1511-1521. Retrieved from https://link.springer.com/article/10.1007%2Fs00394-017-1436-9
  8. Harvard T. H. CHAN. (n.d.). Mushrooms. Retrieved from https://www.hsph.harvard.edu/nutritionsource/food-features/mushrooms/
  9. Mushroom Consumption May Reduce Risk of Cancer. 2021. Sci-News. Retrieved from http://www.sci-news.com/medicine/mushroom-risk-cancer-09599.html

#الفطر #اختصاصي تغذية وحميات علاجية #سرطان الثدي