أشهر 14 سبب لظهور بقع حمراء على الجسم

تظهر البقع الحمراء على الجلد لأسباب مختلفة منها ما يزول تلقائيًا ومنها ما يتكرر ظهوره في أوقات مختلفة ليتطلب الحصول على استشارة طبية من اختصاصيي الجلدية، تتراوح أسباب البقع الحمراء على الجلد بين العدوى البكتيرية أو الفيروسية أو لتماس الجلد مع مؤثرات خارجية مختلفة وغيرها من الأسباب مما يسبب احمرار الجلد وحساسيته.

تُعدّ البقع الحمراء التي تظهر على الجلد أحد أكثر المشاكل الجلدية الشائعة التي قد يعاني منها الكثير خلال مرحلة ما من حياتهم، غالبًا لا يتمكّن المريض من تحديد أسباب ظهور البقع الحمراء على الجلد، لِذا يُنصَح بزيارة طبيب الجلدية للتشخيص الدقيق في حال استمرار ظهور البقع الحمراء على الجلد، خصوصًا إذا ما صاحبها مجموعة من الأعراض المزعجة.[1][2]

أسباب ظهور البقع الحمراء على الجلد

يمكن أن تُنسَب البقع الحمراء على الجلد لعدد من الحالات والمُسبّبات، أكثرها شيوعًا:[3][4][5]

1. التهاب الجلد التماسي:

يمكن أن تتسبّب بعض المؤثرات الخارجية حال احتكاكها بالجلد بتهيُّجه واحمراره لتثير الحكة وتظهر على شكل طفح جلدي، قد يترافق مع بثور مملوءة بتقيحات وسوائل أحيانًا وربما يبدو على هيئة حبوب حمراء صغيرة تنتشر على الجلد في مجموعات متفرقة، يُعد التهاب الجلد التماسي أكثر مسبّبات حساسية الجلد والطفح الجلدي شيوعًا.

تختلف المهيّجات التي تثير الجلد بين شخصٍ وآخر اعتمادًا على عوامل عدّة، وتضُّم مُسبّبات التهاب الجلد التماسي: لمس السموم النباتية كاللبلاب السام وغيره، تعرض الجلد لمواد التنظيف ذات التركيبة القوية، تماس الجلد مع بعض صبغات الملابس أو استخدام أنواع من مستحضرات التجميل وارتداء ملابس تتكوّن من المطاط وغيره ممّا قد يهيّج الجلد ويسبّب احمراره.

2. النخالية الوردية:

تُعرّف النخالية الوردية Pityriasis rosea على أنّها طفح جلدي يظهر أولًا على شكل بُقَع بيضاوية كبيرة تحتل إمّا الصدر أو الظَهر أو البطن، إلى جانب عدد من البقع البيضاوية الأُخرى صغيرة الحجم في مناطق أُخرى من الجسم، يكون لونها أحمر على الجلد مسبّبةً حكة شديدة خصوصًا إذا ما ارتفعت حرارة الجسم نتيجة أداء جهد معيّن أو تعرُّض الجلد لماء دافىء أو ساخن أثناء الاستحمام مثلًا.

3. الطفح الحراري أو الدخنية:

قد يعاني البعض من حبوب جلدية صغيرة إمّا حمراء اللون أو ربما تظهر على هيئة بثور مملوءة بالسوائل تثير الحكّة أو تتسبّب بآلام مزعجة، يُعزَى سبب ذلك إلى انسداد المسامات أو الغدد المسؤولة عن إفراز العرق الموجودة تحت الجلد، فينحبس العرق مُسبّبًا هذا النوع من الطفح الجلدي.

يغلُب أن يعاني الأطفال من الطفح الحراري خصوصًا على الجلد في الرقبة، إضافة إلى الأشخاص في المناطق الحارّة والرطبة، فيظهر الطفح الحراري على الجلد خصوصًا في مناطق الاحتكاك منه كالإبط والفخذين، يُشَار إلى أنّه غالبًا ما يزول الطفح الحراري دون أي تدخل في غضون 24 ساعة.

4. التهاب الجلد التأتبّي:

ينشأ التهاب الجلد التأتبّي (الإكزيما) Atopic dermatitis لدى البعض لأسبابٍ مختلفة قد تكون جينيّة أو ربمّا لفرط الاستجابة المناعيّة لمؤثرّات معيّنة أو قد يُصاب به مرضى الربو، ويتسبّب التهاب الجلد التأتبي بحكّة قد تكون شديدة أحيانًا مسبّبةً خدش الجلد فيصبح الجلد جافًا ومحمرًا، أحيانًا تمهد خدوش الجلد للإصابة بأنواع من العدوى لتتحول لبثور تحوي تقيحات.

5. تناول أدوية معيّنة:

يمكن أن يكون ظهور البقع الحمراء على الجلد نتيجة تناول أنواع من الأدوية التي قد تحمل آثارًا جانبيّة تظهر على الجلد أو ربما تتسبّب بتفاعلات تحسسيّة على الجلد، يُذكَر بأنّ الطفح الجلدي الناجم عن تناول أو استخدام أنواع من الأدوية قد يختلف ظهوره من شخص لآخر بحسب رد الفعل المناعي للجسم، ففي حين قد يبدو الجلد مُحمرًّا تعلوه حبوب بارزة لدى البعض، فإنّ البعض الآخر تستجيب أجسامهم بظهور بقع أُرجوانية اللون وربما تكون على هيئة قشور، يُفضّل استشارة طبيب الجلدية حال ملاحظة البقع الحمراء على الجلد تزامنًا مع البدء بتناول دواء معيّن، إذ إنّ بعض الحالات قد تستدعي التدخل الطبي الفوري.

6. العُدّ الوردي:

يظهر العدّ الوردي Rosacea على الوجه تحديدًا لدى البعض ممّن تجاوزوا 30 عامًا حتى 60 عامًا، فيبدو الجلد مُحمرًا وتظهر الأوعية الدمويّة الدقيقة بما يُتيح رؤيتها عبر الجلد، يثير العد الوردي الحكة وقد يترافق مع بثور صغيرة، يُعرّف العد الوردي على أنّه مشكلة مزمنة غير معروفة الأسباب بدقّة، يشيع انتشاره أيضًا لدى مَن تعلو بشرتهم الشُقرَة أو بين النساء أثناء فترة انقطاع الطمث.

7. الصدفية:

يتسبب النمو المتسارع لخلايا الجلد لأشخاصٍ دون غيرهم تبعًا لمرض مناعي ذاتي بظهور بقع حمراء متقشرة يتراكم بعضها فوق بعض مثيرةً للحكة بما يعرف بالصدفية، تظهر في مناطق مختلفة من الجسم إلا أنّها تنتشر في فروة الرأس والجلد في الكوع أو الركبة أكثر من غيرهم.

8. الحزاز الجلدي المُسطّح:

يعاني البعض ممّا يسمى بالحزاز الجلدي Lichen planus، إذ يظهر على هيئة نتوءات جلدية أُرجوانية إلى مُحمرّة تُحوّل الجلد لاحقًا ليكون خشنًا ومتقشرًا إذا ما تكرّر ظهورها لمرات متعدّدة في ذات المكان، يغزو الحزاز الجلدي الكاحلين والظَهر والمعصمين أكثر من غيرهم.

9. التقرُّن الشعري:

يمتاز التقرُّن الشعري Keratosis pilaris بظهور نتوءات جلدية صغيرة لونها أحمر وربما يكون أبيضًا أو بلون الجلد، تظهر تحديدًا على الجلد أعلى الذراعين في الأجزاء الخارجية.

10. الطفيليات الموجودة في بِرَك السباحة وغيرها من تجمعات الماء:

من الممكن أن تتسبّب أنواع من الطفيليات التي سبق وانتقلت لأحواض السباحة بتفاعلات تحسسية لدى تماسها مع الجلد أثناء السباحة، فتظهر على شكل بثور حمراء تثير الحكة، تُعرَف عادةً باسم حكة السباحة.

11. الفطريات الجلدية:

تتسبّب أنواع من الفطريات بالتهابات جلدية تظهر على شكل طفح حَلَقي، مثل: السعفة التي قد تصيب مناطق مختلفة من الجلد في الجسم أو فروة الرأس.

12. الفيروسات:

يمكن للفيروسات أن تتسبّب هي الأُخرى بظهور بقع حمراء على الجلد، فمثلًا إذا ما أُصيب شخصٌ ما بجدري الماء الذي يُسبّبه فيروس Varicella-zoster (VZV) فإنّ بثورًا صغيرة مملوءة بالسائل قد تظهر في مناطق مختلفة وواسعة من الجلد، تظهر بثور الجدري حمراء على الجلد مثيرةً الحكة، أيضًا يتسبّب ذات الفيروس VZV بمشكلة جلدية أُخرى تُعرَف باسم الهربس النطاقي تتمثّل بظهور طفح جلدي مصحوب ببثور مؤلمة على شكل خط على أحد جانبي الجسم، ويسبق ظهورها حكة أو تنميل في الجلد المُصاب.

بينما قد يعاني آخرون من بقع حمراء صغيرة تبدأ من الوجه لتنتشر بعد ذلك صَوب الجسم فتغزو الجذع والذراعين والساقين بما يُعرَف بالحصبة الألمانية التي يُسبّبها أحد أنواع الفيروسات كذلك.

13. البكتيريا:

يمكن لبعض أنواع البكتيريا أن يكون لها دورٌ في ظهور بقع حمراء على الجلد، ففي حالات العدوى التي تسبّبها بكتيريا Streptococcus والتي تُعرَف بالحمى القرمزية، تتسبّب البكتيريا في هذه الحالة بظهور طفح جلدي مكوّن من حبوب حمراء صغيرة بارزة في منطقة الرقبة والإبطين وأعلى الفخذين.

أيضًا يمكن للعدوى البكتيرية في الجلد أن تتسبّبب بالتهاب النسيج الخلوي Cellulitis فيبدو معها الجلد مُحمرًا ومتورمًا، يُصنّف التهاب النسيج الخلوي على أنّه مشكلة خطيرة إذا ما عُولج حال ملاحظة أعراضه.

14. الحشرات:

تتسبّب الحشرات مثل القرّاد والبراغيث بلسعات تتسبب بظهور نتوء محاط ببقعة حمراء على الجلد يثير الحكة موضع اللسع.

أنواع البقع الحمراء على الجلد

يستجيب الجلد لمُسبّبات البقع الحمراء بطرق مختلفة، فتظهر البقع على الجلد بأشكال يختلف كل منها عن الآخر تِبعًا للمُسبب، فتظهر بأشكال متعددة كالآتية:[1][2]

  • طفح جلدي: ينتشر في مناطق واسعة من الجلد في الجسم وغالبًا ما يكون ناجمًا عن التفاعلات التحسسية أو أنواع من العدوى أو مُهيّجات الجلد.
  • بقع أو لطخات جلدية: عبارة عن تورمات مُسطحّة في الجلد يميل لونها إلى الأحمر.
  • بثور: بقع حمراء بارزة عن سطح الجلد.
  • حُمامى Erythema: مُسمّى طبي يُطلق على الجلد عند احمراره لسببٍ ما.
  • حبَرات أو نقاط دموية حمراء دقيقة Petechiae.
  • ورم وعائي دموي: تظهر فُرادى على هيئة أورام دموية حميدة.
  • فرفرية Purpura: بقع حمراء يميل لونها إلى الأُرجواني بسبب مشاكل في الأوعية الدموية تحت الجلد ما يؤدي إلى نزفها، وهي تبدو أكبر حجمًا من الحبرات.

علاج البقع الحمراء في الجسم

قد لا يتطلب علاج البقع الحمراء على الجسم استخدام أي نوعٍ من الأدوية، إنمّا يكون بعضها طفيفًا ويزول من تلقاء نفسه بزوال المُسبّب، وربما يكفي استخدام وصفات منزلية مثل ضمادات باردة على الجلد لتسكين التهيج وتخفيفه.

بعض أنواع البقع الحمراء في الجسم قد يكون ظهورها متكررًا نتيجة استمرار تعرض الجلد للمؤثرات التي تهيجه، فيكون العلاج باستخدام بعض المستحضرات التي قد تُصرَف بوصفة طبية كالمضادات الحيوية في حالات العدوى الجلدية أو بعض العلاجات الموضعية المضادة لمُسببات العدوى كالفطريات اعتمادًا على التشخيص، لكن يمكن الاعتماد أيضًا على أصناف من الأدوية التي تُصرَف بدون وصفة طبية وربما تستهدف تخفيف الأعراض المصاحبة مثل الحكّة والتورمات على الجلد منها مضادات الهيستامين الفموية أو الكورتيزون الموضعي.

غالبًا يُنصَح باستشارة طبيب الجلدية للكشف عن سبب ظهور بقع حمراء في الجسم وتحديد أنواع العلاجات الأنسب بما يُحقّق راحة المريض حاضرًا ومستقبلًا، وذلك بتعريفه طبيعة الحالة وما يجب عليه تجنبه منعًا لتكرار الإصابة أو تقليل وتيرة حدوثها وتوجيهه نحو استخدام الأدوية ذي الفعالية الأعلى لحالته.[6][7]

كتابة - . ليلى الجندي - الخميس ، 28 نيسان 2022

المراجع

1.
Stoppler MC. (2019). Red spots on the skin: symptoms & signs. Retrieved from https://www.medicinenet.com/red_spots_on_the_skin/symptoms.htm
2.
Lewis S. (2022). Causes and treatments for red spots on the skin. Retrieved from https://www.healthgrades.com/right-care/skin-hair-and-nails/red-spots-on-skin#blood-disorder
3.
Goldman R. (2018-a). 10 common causes of red spots on the skin. Retrieved from https://www.healthline.com/health/skin/red-spots-on-skin#images-of-red-spots

الأكثر قراءة

مواضيع متعلقة

آخر المواضيع المتعلقة

أسئلة و أجوبة

آخر الأخبار

فحوصات

أمراض

علاجات

أدوية